الصيدلة

تعريف كامل عن تخصص الصيدلة

الصيدلة

تعريف عن التخصص

يعني هذا التخصص بدراسة كل ما يتعلق بالدواء وتأثيره على الجسم والعمليات الحيوية التي يتعرض له منذ دخوله الجسم إلى إخراجه منه. يقوم (الصيدلي) بـ:

  • بناء قاعدة نظرية وعملية حول الأدوية ومركباتها وتفاعلاتها وتأثيراتها في الجسم.
  • يقوم بصرف الدواء الصحيح للمريض وفق الوصفات العلاجية للطبيب.
  • تزويد المريض بمعلومات متكاملة وعلمية عن طريقة أخذ العلاج والأعراض الجانبية المتوقعة وما يجب أن يفعل حيالها وغير ذلك من المعلومات الأساسية.
  • العمل على تركيب الأدوية وفق المعادلات العلمية والمكونات المعروفة وفي الظروف المسموح بها.
  • الإجابة على أسئلة الأطباء حول الأدوية وأعراضها الجانبية وعلامات التسمم وغير ذلك عبر ما يعرف بمركز المعلومات في المستشفيات الكبرى.
  • متابعة بعض الأعمال الإدارية كالتأكد من توافر الدواء أو ما يماثله وطلبه من الشركات ووضع قوائم بالأدوية الأساسية والإشراف على تخزين الدواء ونقله وغير ذلك.
  •  العمل في شركات الأدوية والتي تقوم بتسويق الأدوية الجديدة وتثقيف الأطباء حولها.

فروع التخصص وأقسامه

هناك العديد من الفروع الأكاديمية والمهنية التي يمكن أن تلتحق بها وأهمها:

  • الصيدلة الإكلينيكية
  • الصيدلانيات
  • تكنولوجيا الأدوية
  • الكيمياء الصيدلية
  • الصيدلة الطبيعية والطب البديل.
  • العقاقير
  • الكيمياء التحليلية الصيدلية
  •  السموم

اين سأعمل بعد التخرج

  • الصيدليات في المستشفيات والمراكز الصحية في القطاعين الخاص والعام.
  • مصانع وشركات الأدوية.
  • مراكز الأبحاث.
  • قطاع التعليم في المعاهد والجامعات.
  • الجهات المتخصصة في الرقابة على الأدوية والمخدرات والسميات.
  • مراكز معلومات الأدوية والسموم ومراكز الأمصال

هل يلائمني هذا التخصص؟

للنجاح في هذا التخصص يجب أن تمتلك:

  • ميول واضحة نحو  (بحثي) أو (بحثي وتقليدي)

  • ذكاء (منطقي رياضي ) عالٍ.
  • القدرة على التحليل والاستنتاج وحل المشكلات
  • الاستمتاع بدراسة المواد العلمية
  • الاستمتاع بالبحث عن المعلومات ومتابعة التطورات العلمية الجديدة
  • الاستمتاع بطبيعة العمل الذي يقوم على وضع الإجراءات والروتين والإلتزام به
  • الدقة والانتباه للتفاصيل من الأمور الأساسية في مهن هذا التخصص
  • الرغبة في العمل المكتبي أو في أماكن مغلقة
  • هناك فرص مميزة في العمل في شركات الأدوية والتي تمنح مزايا مهنية كبيرة والميول المطلوب هنا هو (مقدام) أو (بحثي ومقدام) وذكاء (منطقي رياضي ) أو (اجتماعي) عالٍ

كيف سأتقدم في هذا التخصص

  • الحصول على درجتي الماجستير والدكتوراه في نفس التخصص والتي تؤهلك للعمل في الجامعات والمستشفيات الكبرى ومراكز الأبحاث وأقسام الأبحاث في الشركات الدوائية.
  • الحصول على درجة الماجستير في إدارة الأعمال (MBA) للانخراط في العمل الإداري في شركات الأدوية.
  • الحصول على درجة الماجستير في فروع أخرى مثل الجودة وغيرها.
  • الحصول على تدريب في مراكز طبية متقدمة والتعرض لحالات معقدة تتطلب معرفة متقدمة هي الوسيلة المثلى للتعلم.
  • المتابعة الحثيثة للتطور العلمي المستمر في القطاع الدوائي عبر حضور المؤتمرات العلمية وقراءة المجالات العلمية المتخصصة.

ملاحظات مهمة

  • يبدأ طلاب هذا التخصص في معظم الجامعات سنتهم الأولى بدراسة العلوم بشكل عام إلى جانب طلاب الطب وطب الأسنان وغيرهم.
  • هناك فترة تدريب بعد التخرج تسمى (سنة الامتياز) حيث ينخرط الطالب في العمل مباشرة في صيدلية إحدى المستشفيات التعليمية تحت إشراف متخصص بهدف التدريب.
  • بدأت الكثير من الجامعات باستحداث تخصص جديد هو (الصيدلة السريرية) (PharmD) أو كما يسمى احيانا (دكتور صيدلي) وهو تخصص جديد (ستجد شرحاً وافياً عنه في الموقع تحت قسم تخصصات جامعية) يتم تدريسه على مدى ست سنوات بشكل منفصل عن تخصص الصيدلة العام، وهو تخصص واعد وممتع وصعب إذ يدرس الطالب مواد من الصيدلة بشكل أساسي بالإضافة إلى مواد طبية عن الأمراض المختلفة.
  • بعض الطلاب اختاروا الصيدلة لأنهم كانوا يودون دراسة الطب فلما لم يحصلوا على المعدل الذي يُدخلهم كلية الطب قرروا الدخول إلى كلية الصيدلة. إنني أعتقد أن هذه طريقة خاطئة في اتخاذ القرار.. هناك فرق بين الطب والصيدلة، والصحيح أن تسأل نفسك: ما هو التخصص الذي يناسبني؟ لا ما الذي يشبه ما يناسبني!
  • يجب أن تتأكد قبل أن تلتحق بأي كلية خارج بلدك بأن تكون معترفاً بها في بلدك لأن هناك رقابة شديدة على الاعتراف بالجامعات في التخصصات الصحية. ويمكنك التأكد من ذلك عبر زيارة وزارة التعليم العالي في بلدك.
  • هناك فرق كبير بين تخصص الصيدلة كتخصص جامعي يدرسه الطالب في خمس إلى ست سنوات وتخصص دبلوم الصيدلة الذي يمنح مسمى مساعد صيدلي ويدرسه الطالب في سنتين ونصف في المعاهد الصحية المنتشرة.
  • كثير من خريجي الصيدلة يتجهون للعمل في شركات الأدوية كمندوب طبي Medical Rep. والتي تعطي رواتب وإغراءات كبيرة. شركات الأدوية من الشركات العملاقة في العالم وقد تمنحك فرصة للنمو بشكل رائع إذا امتلكت المهارات المطلوبة (التسويق، والإقناع، والقدرة على مد العلاقات مع الناس، مهارات إدارية وقيادية). ملاحظة: قد لا تكون طبيعة العمل هذه ملائمة للفتيات.
  • لغة التدريس في معظم الجامعات العربية باللغة الإنجليزية، لا تخف فستجد مساعدة كبيرة في الجامعة خلال السنة الأولى كما أن اللغة الإنجليزية الطبية سهلة وكل ما تحتاجه هو الجد والاجتهاد في السنة الأولى وسترتاح بعدها إلى الأبد.